بوابة إقليم خريبكة - المكونون بمجمع التكوين المهني خريبكة ينتظرون قدوم الملك بفارغ الصبر لإطلاعه على خبايا ملفهم


0
الرئيسية | أخبار الإقليم | المكونون بمجمع التكوين المهني خريبكة ينتظرون قدوم الملك بفارغ الصبر لإطلاعه على خبايا ملفهم

المكونون بمجمع التكوين المهني خريبكة ينتظرون قدوم الملك بفارغ الصبر لإطلاعه على خبايا ملفهم

المكونون بمجمع التكوين المهني خريبكة ينتظرون قدوم الملك بفارغ الصبر لإطلاعه على خبايا ملفهم

المكونون بمجمع التكوين المهني خريبكة ينتظرون قدوم الملك بفارغ الصبر لإطلاعه على خبايا ملفهم


بلغت حدة تذمر وحنق المكونين بمجمع التكوين المهني بخريبكة من عدم صرف مستحقاتهم المالية مستويات لا تبشر بخير، هذا ما صرح به جل الأساتذة المكونين المنتمين إلى الجامعة الحرة للتكوين المهني ، وهو الأمر الذي دفعهم إلى الدعوة إلى التكتل قصد الاتفاق على أشكال نضالية غير معهودة، إذ أن المستحقات المالية للشطر الثاني لم يتم تسويته رغم بروز بوادر حسن نية من الجهات العليا عقب المحطة النضالية الأخيرة , إلا أن الثقة و الوعود ما لبثت أن تبددت بعد مرور زمن على تنصيب الوزير الجديد السيد سهيل دون إبداء أي بادرة ملموسة للقطع مع ممارسات الماضي اللهم الكلام الذي لا يسمن و لا يغني من جوع و الذي يذكر بعهد سلفه الذي لطالما أقسم على قرب تسوية الملف.

و من المتوقع أن يقوم صاحب الجلالة بزيارة المركب السجني للمدينة و الدى يضم مجموعة من المكونين جلهم منتمون إلى الجامعة الحرة للتكوين المهني ،حيث أكد الأساتذة المكونون عن عزمهم استغلال الزيارة الملكية لإطلاع صاحب الجلالة على خبايا الملف، الذي لم يعرف المسؤول عن عدم طيه نهائيا، فالمدير العام لا يلبث أن يرسل المسمى "ج" مصحوبا بالمدير الجهوي و البعض من العاملين بالإدارة الجهوية للسهر على تجهيز و تلميع السجن المحلي الدي سيقوم صاحب الجلالة بتدشينه .

ونتأسف على تلاعب الإدارة و على رأسها المدير العام بالمكونين كأنهم كرات تتقاذفها الأيادي بين المدير العام و النقابة القديمة، و هو ما يتم استغرابه من موظفين المفروض أن تكون النزاهة و الشفافية و الصدق السمات التي تميز خطاباتهم اتجاه الموظفين خصوصا و أنهم أصحاب حق لا يطالبون إلا بحقوقهم اغتصبت في ما مضى و ها هي اليوم تلقى نفس المصير "الأشخاص تغيروا و العقليات هي هي "

أخيرا عبر الأساتذة عن أنهم يحملون السيد المدير العام المسؤولية الكاملة عما يمكن أن تؤول إليه الأوضاع بمدينة خريبكة، إذا ما ظلت الملفات حبيسة أدراج الإدارة، كما أكدوا عن وقف الاستهتار و التلاعب بالأساتذة عبر مغالطتهم بإجبارهم على توقيع التزامات ليست لها أي صيغة قانونية ، بغية امتصاص غضبهم، بطريقة لا تخلو من المكر و الدبلوماسية غير الصادقة

فالأكيد أن المدير الحالي خلف عبئا ثقيلا تكفي نية صادقة لطيه نهائيا و يأخذ كل ذي حق حقه.


عدد القراء : 708 | قراء اليوم : 1

مجموع المشاهدات: 708 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
Powered by Vivvo CMS v4.7